المستجدات

الأحد، 18 يونيو 2017

موقع الدائرة العسرية والامنية بــ م.ت.ف

كتلة استقلال الصحافة في قرار الحجب للمواقع الالكترونية بانه يمثل فرصة مواتية لاجراء المراجعة الشاملة

تابعت كتلة استقلال الصحافة تداعيات قرار النائب العام بحجب 12 موقعا الكترونيا في الاراضي الفلسطينية، وما نتج عنه من ردود فعل لدى الصحافيين والمؤسسات الاعلامية والمؤسسات الحقوقية التي تمحورت حول رفض هذا الاجراء ومطالبة النائب العام بالتراجع عن قرار الحجب حيث تؤكد كتلة استقلال دعمها لهذه المطالب العادلة والمنصفة لكنها في نفس الوقت ترى اهمية بالغة باعادة اجراء مراجعة شاملة لواقع الحريات الاعلامية في فلسطين في اطار بلورة رؤية وطنية شاملة في التعاطي مع مجموع الانتهاكات والاعتداءات والمساس بحقوق الصحافيين والمؤسسات الاعلامية في مجال حرية التعبير والرأي وحرية العمل الصحفي والاعلامي في دولة فلسطين.
ان كتلة استقلال الصحافة تعلن انضمامها لمجموع المواقف والاصوات المعبرة عن رفضها لمثل هذه القرارات التي تعكس في جوهرها وجود منهج معادي لحرية التعبير وحرية العمل الصحفي ما يلحق الضرر البالغ بالتوجهات والنوايا التي اعلنت في وقت سابق من قبل قيادة السلطة الوطنية الفلسطينية بدعم حرية الصحافة والحريات الاعلامية في فلسطين اضافة الى ان صدور مثل هذه القرار يوفر بيئة خصبة لاستثمارها ضد السياسات المعلنة من قبل السلطة الفلسطينية على المستوى الدولي بما في ذلك الانضمام الى المواثيق والمعاهدات والاتفاقيات الدولية.
وانطلاقا من القناعة الراسخة لدينا باهمية اعتماد الحوار والنقاش المسؤول بين مختلف المؤسسات والقطاعات الاعلامية وجمهور الصحافيين والصحافيات فاننا في كتلة استقلال الصحافة، ندعو الى المبادرة الى عقد سلسلة لقاءات وحوارات معمقة في اطار المراجعة الشاملة لواقع الحريات الاعلامية في دولة فلسطين بحيث يشكل توقيع رئيس دولة فلسطين، الرئيس محمود عباس على اعلان دعم حرية الاعلام بحضور ممثلي نقابة الصحافيين الفلسطينيين والاتحاد الدولي للصحافيين قاعدة انطلاق لبناء استراتيجية وطنية شاملة للتعاطي والتعامل مع توسيع نطاق الحريات الاعلامية وتوفير الحماية للصحافيين والمؤسسات الاعلامية ورفض استخدام الاجراءات القانونية وغير القانونية كسيف مسلط على رقاب الصحافيين ومؤسساتهم الاعلامية.
وفي هذا الاطار فان كتلة استقلال الصحافة في قرار الحجب للمواقع الالكترونية بانه يمثل فرصة مواتية لاجراء المراجعة الشاملة لكل ما يتعرض له الصحافيين والصحافيات والمؤسسات الاعلامية في الضفة الغربية وقطاع غزة من اجراءات واتخاذ مواقف واضحة ازاء كل هذه الانتهاكات من خلال نقابة الصحافيين الفلسطينيين التي تمثل الاطار الجامع للصحافيين الفلسطينيين باتجاه بناء اوسع تحالف مهني لمجابهة كل المعتدين على الحريات الاعلامية والصحافية في دولة فلسطين، كما نحذر من مخاطر محاولات بعض الاطراف والجهات المتورطة في ارتكاب جرائم وانتهاكات بحق الصحافيين الفلسطينيين على مدار السنوات الماضية، وركوب الموجة وتقديم نفسها على انها من اصحاب الايادي البيضاء الداعمة للصحافيين وحقوقهم رغم ان سجلها حافل بسلسلة طويلة من الاعتداءات والانتهاكات لحقوق الصحافيين والمؤسسات الاعلامية.
واننا في كتلة استقلال الصحافة نطالب نقابة الصحافيين الفلسطينيينب بفتح نقاشات وحوارات مع كافة المؤسسات الاعلامية والحقوقية والاسراع في بناء تحالف وطني مهني قادر على التصدي لمحاولات المساس بالحريات الاعلامية والصحافية والعمل الحثيث من اجل توسيع نطاق الحريات الاعلامية في هذا الاتجاه، ونكرر مطالبتنا ودعواتنا للصحافيين والمؤسسات الاعلامية الى المزيد من التمسك باصول واخلاقيات وقواعد العمل الصحافي ومقاومة اية محاولات لتجنيد او حرف رسالة الصحافة والصحافيين باتجاه تحقيق مصالح فئوية او حزبية او فصائلية، والدفاع عن مهنة الصحافة ومسؤولياتها ودورها في مجتمعنا الفلسطيني الذي ينتظر من الصحافيين ومؤسساتهم الاعلامية الكثير .
كتلة استقلال الصحافة

اشترك في القائمة البريدية للموقع ليصلك كل ماهو جديد :
التالي
« Prev Post
السابق
Next Post »