المستجدات

الثلاثاء، 1 أغسطس 2017

موقع الدائرة العسرية والامنية بــ م.ت.ف

ايران ضالعة في تشجيع العنف خلال احداث الاقصى !!

أضواء على الصحافة الاسرائيلية 1 آب 2017
وزارة الاعلام
"ايران ضالعة في تشجيع العنف خلال احداث الاقصى"!!
تكتب "يسرائيل هيوم" انه كما لو ان الدعم التركي لتحريض المصلين الفلسطينيين خلال احداث جبل الهيكل (الحرم الشريف) لا يكفي، فقد اتضح الان ان الايرانيين ايضا، كانوا ضالعين في تشجيع العنف والمواجهات مع قوات الأمن الاسرائيلية في المكان المقدس. وحسب مصادر فلسطينية فان السلطة الفلسطينية في رام الله غاضبة على التدخل الايراني الذي حدث خلال الأيام التي تم فيها وقف التنسيق الامني مع اسرائيل.
وعلمت "يسرائيل هيوم" ان الاف الفلسطينيين الذين عجت بهم ازقة البلدة القديمة، حظوا كل عدة ساعات بالحصول على وجبات مغلفة تشمل انواع مختلفة من الطعام والمشروبات، وحملت اغلفة الوجبات ملصقا كتبت عليه عبارة معروفة لآية الله علي خامنئي "بعون الله فلسطين سوف تُحرر! القدس لنا"، وذلك على خلفية صورة قبة الصخرة والعلم الفلسطيني.
وادعت وسائل اعلام فلسطينية ان من وقف وراء توزيع الوجبات لألاف الفلسطينيين في الحرم وفي محيطه هي جمعية يتم تفعيلها من قبل حركة شبابية ايرانية. كما نشرت مواقع عربية على شبكة النت، تتماثل مع الحرس الثوري الايراني، بأن جمعيات ايرانية وقفت وراء "تغذية الأبطال المحاربين لتحرير الاقصى المحاصر حتى النصر على الاحتلال الصهيوني".

لكن مسؤولا في اجهزة الاستخبارات الفلسطينية قال لصحيفة "يسرائيل هيوم" انه لا يمكن لأي "حركة شبيبة" الوقوف وراء الدعم اللوجستي وتمويل توزيع وجبات الطعام والشراب على عشرات الاف الناس كل يوم، في ذروة احداث الحرم. وقال: "من الواضح لنا ان السلطة في طهران، بواسطة اذرعها الطويلة تقف وراء حملة التغذية هذه. والمقصود مبالغ تصل الى ملايين الشواكل، والايرانيين عثروا على ثغرة لتحقيق مكاسب وتمرير رسالة الى الجمهور الفلسطيني، من تحت انف اسرائيل، مفادها ان ايران تهتم بهم. الملصق الذي ارفق بالوجبات مع اقتباس مقولة خامنئي اوضح جيدا من وقف وراء وجبات الغذاء هذه".

اضغط للتحميل الملف كاملاً .... 

للتحميل
mediafire
اضغط هنا

اشترك في القائمة البريدية للموقع ليصلك كل ماهو جديد :
التالي
« Prev Post
السابق
Next Post »