المستجدات

الجمعة، 27 أكتوبر 2017

موقع الدائرة العسرية والامنية بــ م.ت.ف

رأفت: نرفض وندين إعلان رئيسة الوزراء البريطانية بالاحتفال بمئوية وعد بلفور المشؤوم.

صرح الرفيق صالح رأفت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ونائب الأمينة العامة للاتحاد الديمقراطي الفلسطيني (فدا) بما يلي: -

   إن شعبنا الفلسطيني الذي ما زال يعاني من الجريمة التي ارتكبتها الحكومة البريطانية بحقه بإعلانها عن وعد بلفور في الثاني من تشرين الثاني / نوفمبر 1917، يدين ويستنكر تصريحات رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي التي تتمسك وتفتخر بوعد بلفور المشؤوم ومصممة على الاحتفال به في لندن في مطلع تشرين الثاني القادم ودعوة رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو للمشاركة في هذا الاحتفال.

    إننا ندعو رئيسة الحكومة البريطانية لإلغاء هذه الاحتفالات المخزية والاعتذار للشعب الفلسطيني عن جريمة وعد بلفور التي ارتكبتها بريطانيا بحقه، وتعويض شعبنا على ما حل به من نكبة عام 1948 وما زال يعانيه بما في ذلك من احتلال إسرائيل للقدس الشرقية والضفة الغربية وقطاع غزة في عدوان 1967.

   كما وندعو الحكومة البريطانية للاعتراف بدولة فلسطين على حدود الرابع من حزيران عام 1967 بعاصمتها القدس الشرقية، والعمل مع الدول الكبرى في العالم من أجل الإسراع في عقد مؤتمر دولي لحل الصراع الفلسطيني – الإسرائيلي من خلال وضع آليات لتنفيذ قرارات الشرعية الخاصة بالقضية الفلسطينية لإنهاء الإحتلال العسكري والاستيطاني الاستعماري بشكل نهائي عن جميع الأراضي الفلسطينية التي احتلت في عدوان عام 1967 وفي مقدمتها القدس الشرقية.

  وندعو جماهير شعبنا الفلسطيني في الوطن وفي جميع مناطق اللجوء في الخارج وفي المقدمة في بريطانيا لتنظيم شتى الفعاليات الشعبية في الأسبوع الأول من شهر تشرين الثاني / نوفمبر المقبل في الذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم إدانة واستنكاراً لهذا الوعد الذي ما زال شعبنا يعاني آثاره الكارثية.

**انتهى**

اشترك في القائمة البريدية للموقع ليصلك كل ماهو جديد :
التالي
« Prev Post
السابق
Next Post »