المستجدات

الثلاثاء، 5 ديسمبر 2017

موقع الدائرة العسرية والامنية بــ م.ت.ف

رأفت: ندعو الدول العربية والإسلامية لوقف علاقاتها مع الإدارة الامريكية في حال اعترافها بالقدس كعاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي

صرح الرفيق صالح رأفت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ونائب الأمينة العامة للاتحاد الديمقراطي "فدا" بما يلي: -

نحذر الإدارة الامريكية من الإعلان في الأيام القادمة عن اعترافها بالقدس كعاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي أو نقل السفارة الامريكية من تل ابيب الى القدس، لان ذلك سينهي أي دور للولايات المتحدة الامريكية في تسوية الصراع العربي – الإسرائيلي وجوهره القضية الفلسطينية، وسيؤدي الى وقف كل العلاقات ما بين الإدارة الامريكية والقيادة الفلسطينية، والى تدهور العلاقات ما بين أمريكا والدول العربية والإسلامية.

اننا ندعو قادة الدول العربية والإسلامية وكل الدول الصديقة لشعبنا في العالم للتدخل فورا واجراء اتصالاتها مع الرئيس الأمريكي ترامب وتحذيره من مغبة الاقدام على الاعتراف بالقدس كعاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي.

والطلب منه الالتزام بقرارات الشرعية الدولية التي اكدت بان القدس الشرقية هي جزء لا يتجرأ من الأراضي الفلسطينية التي احتلت عام 1967 وعلى إسرائيل الانسحاب منها وتمكين الشعب الفلسطيني من إقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود الرابع من حزيران عام 1967 بعاصمتها القدس الشرقية.

وفي حال اعلان الرئيس ترامب عن الاعتراف بالقدس كعاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي نرى ضرورة عقد قمة عربية استثنائية وكذلك عقد قمة إسلامية استثنائية من اجل رفض قرارات ترامب واتخاذ قرارات حازمة بإعادة النظر بمجمل العلاقات العربية والإسلامية مع الولايات المتحدة الامريكية.

وندعو شعبنا في كل أماكن تواجده على ارض الوطن وفي مناطق اللجوء والشتات لتنظيم كل اشكال الاحتجاجات ضد الإدارة الامريكية واعترافها بالقدس كعاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي، كما ندعو الشعوب العربية وقواها السياسية وكل القوى الصديقة لشعبنا في العالم لتنظيم الاحتجاجات الشعبية امام السفارات الامريكية في العالم لاجبار أمريكا التراجع عن هذه المواقف غير الشرعية وغير القانونية.

** *انتهي***

اشترك في القائمة البريدية للموقع ليصلك كل ماهو جديد :
التالي
« Prev Post
السابق
Next Post »