المستجدات

الثلاثاء، 16 يناير 2018

موقع الدائرة العسرية والامنية بــ م.ت.ف

كلمة السيد صالح رأفت في المجلس المركزي الفلسطيني

ألقى صالح رافت عضو اللجنة التنفيذية لــ م.ت.ف، نائب الأمينة العامة للاتحاد الديمقراطي الفلسطيني (فدا) كلمة مساء يوم أمس الاثنين الموافق 15/1/2018 في الدورة الــ28 للمجلس المركزي الفلسطيني (دورة القدس العاصمة الأبدية لدولة فلسطين) ودعا المجلس المركزي لاتخاذ قرارات حاسمة بما يلي:-
1-    أن يقرر المجلس المركزي رداً على قرار الرئيس الأمريكي ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال بقطع كل العلاقات الرسمية الفلسطينية مع الإدارة الامريكية وسحب مكتب مفوضية منظمة التحرير من واشنطن. واللجوء الى محكمة العدل الدولية لإعطاء رأي استشاري بقرار ترامب.
2-    ان يقرر المجلس دعوة الدول العربية الشقيقة بقطع علاقتها مع كل من الولايات المتحدة الامريكية وجواتيمالا وتوغو لأنها اعترفت بالقدس عاصمة لإسرائيل وقررت نقل سفاراتها الى القدس، وذلك عملا بقرار قمة عمان 1980، وقمة بغداد عام 1990، وقمة القاهرة عام 2000 التي دعت الدول العربية الى قطع جميع علاقاتها مع الدول التي تعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل.
3-    ان يقرر المجلس المركزي ان كل الاتفاقيات الفلسطينية- الإسرائيلية قد انتهت ولم تعد قائمة وان منظمة التحرير الفلسطينية في حل من كل الالتزامات المترتبة عليها وفقا لهذه الاتفاقيات لان إسرائيل تنصلت من كل الالتزامات المترتبة عليها في هذه الاتفاقيات. ودعا المجلس المركزي الى ان يقرر بسحب اعتراف منظمة التحرير الفلسطينية بدولة إسرائيل والى وقف كل اشكال التنسيق الأمني وباتفاق باريس الاقتصادي.
·        ومواصلة النضال من أجل تحقيق الاستقلال الوطني الناجز بتجسيد دولة فلسطين المستقلة بعاصمتها القدس الشرقية على حدود الرابع من حزيران عام 1967.
4-    وان يقرر المجلس المركزي الفلسطيني تقديم الإحالة بفتح تحقيق قضائي حول جرائم التي ترتكبها سلطات الاحتلال بحق شعبنا وأرضنا وفي مقدمتها جريمة الاستيطان للمحكمة الجنائية الدولية بما في ذلك ضد رئيس الحكومة الإسرائيلية نتنياهو ووزير الحرب ليبرمان ووزير التعليم بينت وكل الوزراء الإسرائيليين وأعضاء الكنيست الإسرائيلي الذين يسكنون في المستعمرات الإسرائيلية في القدس الشرقية وسائر أنحاء الضفة الغربية المحتلة.
·        ومواصلة العمل في مؤسسات الأمم المتحدة من أجل تأمين الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.
·        والتوجه من جديد الى مجلس الأمن الدولي لتفعيل طلب العضوية الكاملة لدولة فلسطين في الأمم المتحدة.
·        وتقديم طلبات انضمام دولة فلسطين للمؤسسات والمنظمات والمعاهدات الدولية.
·        تقديم مشاريع قرارات الى مجلس الامن الدولي والجمعية العامة للأمم المتحدة لفرض عقوبات على إسرائيل لإلزامها بتنفيذ قرارات مجلس الامن والجمعية العامة الخاصة بالصراع الفلسطيني الإسرائيلي.
·        العمل من أجل تجميد عضوية إسرائيل في الامم المتحدة وكذلك في اتحاد البرلمان الدولي.
·        العمل من أجل عقد مؤتمر دولي حقيقي تحت اشراف الأمم المتحدة لوضع آليات ملزمة لإسرائيل بتنفيذ قرارات الشرعية الدولية الخاصة بالصراع الفلسطيني الإسرائيلي، وبحيث ينبثق عنه هيئة دولية جماعية لرعاية أية مفاوضات فلسطينية – إسرائيلية في المستقبل بعد ان توقف إسرائيل كل إجراءاتها الاستيطانية الاستعمارية.
5-    ان يقرر المجلس المركزي تكثيف العمل لتنفيذ اتفاقيات المصالحة لعام 2011 و2017 وانهاء الانقسام، وتشكيل حكومة وحدة وطنية تعزز المشاركة السياسية وتحضر لإجراء الانتخابات العامة.
·        وعقد دورة جديدة بالتوافق للمجلس الوطني الفلسطيني بمشاركة جميع فصائل منظمة التحرير الفلسطينية الحالية وحركتي حماس والجهاد الإسلامي وبحيث لا يقل نسبة مشاركة المرأة في عضوية المجلس الوطني والمجلس المركزي واللجنة التنفيذية عن الثلث، وتعزيز مشاركة الشباب في كل هذه المؤسسات.
6-    ان يقرر المجلس المركزي بتكليف الحكومة الفلسطينية بسحب الاعتراف بالمطران ثيوفوليس لاقدامة على بيع وتأجير ممتلكات الطائفة الارثوذكسية للمؤسسات والشركات الإسرائيلية.
7-    ان يقرر المجلس المركزي الفلسطيني بتصعيد كل اشكال المقاومة الشعبية في عموم انحاء فلسطين ضد قرار الرئيس ترامب وفي مواجهة كل السياسة والإجراءات الإسرائيلية التي تستهدف تهويد القدس وتوسيع الاستيطان الاستعماري وتكريس احتلالها للضفة الغربية ومواصلة حصارها الظالم لشعبنا الصامد في قطاع غزة.

*** انتهي***

اشترك في القائمة البريدية للموقع ليصلك كل ماهو جديد :
التالي
« Prev Post
السابق
Next Post »