المستجدات

الاثنين، 19 فبراير 2018

موقع الدائرة العسرية والامنية بــ م.ت.ف

الشاباك: «اعتقال خلية خططت لاغتيال وزير الأمن ليبرمان»

أضواء على الصحافة الإسرائيلية 19 شباط 2018
وزارة الاعلام

الشاباك: «اعتقال خلية خططت لاغتيال وزير الأمن ليبرمان»

نشرت صحيفة "هآرتس" أن جهاز الشاباك أعلن، أمس الأحد، عن اعتقال خلية للجهاد الإسلامي كانت تخطط لتنفيذ هجوم ضد وزير الأمن افيغدور ليبرمان. ووفقا لما نشره الشاباك، فإن المخطط الذي عمل عليه ستة أشخاص، والذين اعتقلتهم أجهزة الشاباك والجيش والشرطة، كان يستهدف زرع عبوة ناسفة على مسار سفر ليبرمان. وحسب الشاباك، أيضا، فقد تم الكشف عن خلية أخرى خططت لتنفيذ هجوم مسلح على المستوطنين وقوات الجيش في منطقة غوش عتصيون.
ووفقا لما ذكره الشاباك، فإن قادة الخلية هم عوض محمود عوض عساكرة، وهو ناشط في الجهاد يبلغ من العمر 25 عاما، من بلدة رفيدة بالقرب من بيت لحم، وكان معتقلا إداريا بين 2015 و 2017 بسبب تخطيطه لعملية، ومحمد علي إبراهيم عساكرة، وهو ناشط في الجهاد الإسلامي وعمره 32 عاماً، وهو أسير سابق اعتقل مرتين في الماضي لضلوعه في إعداد قنبلة والتخطيط لهجوم ضد قوات الجيش لإسرائيلي.
وادعى الشاباك أن أعضاء الخلية الستة – الذين تم اعتقالهم في مرحلة متقدمة من التخطيط - عملوا على شراء مواد ناسفة لإنتاج العبوة، وتوجهوا إلى جهات إرهابية في قطاع غزة، للحصول على تمويل لأنشطتهم. وفي النهاية قرروا إنتاج عبوة "وهمية" كي يتمكنوا من الحصول على تمويل واعتراف بنشاطهم وتنفيذ عمليات أخرى.
ووفقا لبيان الشاباك، فإن هذه ليست المرة الأولى التي يجري فيها القبض على خلية خططت لاغتيال ليبرمان. ففي سنة 2014 تم اعتقال أعضاء خلية تابعة لحماس، كان يرأسها إبراهيم سليم محمود زير، من بلدة حرملة في منطقة بيت لحم، والتي عملت على اقتناء صاروخ أر. بي. جي لإطلاقه على سيارة ليبرمان.


للمزيد حمل المرفق
للتحميل
minfo.ps
اضغط هنا

اشترك في القائمة البريدية للموقع ليصلك كل ماهو جديد :
التالي
« Prev Post
السابق
Next Post »