المستجدات

الاثنين، 9 يوليو 2018

موقع الدائرة العسرية والامنية بــ م.ت.ف

الأرض الفلسطينية المحتلة تشهد مزيداً من جرائم الحرب الإسرائيلية

الأرض الفلسطينية المحتلة تشهد مزيداً من جرائم الحرب الإسرائيلية
(28/6/2018- 4/7/2018)

  • قوات الاحتلال تواصل استخدام القوة تجاه المتظاهرين السلميين في قطاع غزة
  • مقتل اثنين من المدنيين الفلسطينيين، أحدهما طفل، ووفاة طفل آخر متأثراً بجراحه
  • مقتل مواطنينِ آخرين، أحدهما طفل، وإصابة (3) آخرين، في المناطق الحدودية، جنوب القطاع
  • إصابة (153) مدنياً، بينهم (17) طفلاً، و(6) نساء، و(4) صحفيين، و(4) مسعفين في المسيرات السلمية
  • إصابة مواطن فلسطيني في مخيم الدهيشة للاجئين، جنوب الضفة الغربية
  • الطيران الحربي الإسرائيلي يطلق صاروخاً تجاه مطلقي الطائرات الورقية شرق مدينة غزة دون وقوع إصابات
  • استمرار إطلاق النار تجاه المناطق الحدودية لقطاع غزة
  • قوات الاحتلال تنفذ (58) عملية اقتحام في الضفة الغربية، وعمليتي توغل محدودتين في قطاع غزة
  • اعتقال (65) مواطناً، بينهم (9) أطفال وامرأتان وفتاة، اعتقل (26) منهم، بينهم (5) أطفال في محافظة القدس
  • سلطات الاحتلال تواصل إجراءات تهويد مدينة القدس الشرقية المحتلة 
  • تجريف (10) مساكن، و(9) بركسات في تجمع “أبو النوار” البدوي، شرق مدينة القدس، وتشريد (60) مواطناً
  • تجريف منزل ومنشأة تجارية في بلدة سلوان، وبركس في قرية أم طوبا
  • الأعمال الاستيطانية تتواصل في الضفة الغربية
  • تجريف منزل سكني ومنشأة زراعية في بلدة الخضر، وخيمة سياحية في قرية بتير، وبركة مياه في الأغوار الشمالية
  • إطلاق النار (3) مرات تجاه قوارب الصيد في عرض البحر دون وقوع إصابات
  • قوات الاحتلال تواصل تقسيم الضفة إلى كانتونات، وتواصل حصارها الجائر على القطاع للعام الحادي عشر على التوالي
  • إعاقة حركة مرور المواطنين الفلسطينيين في الضفة الغربية على الحواجز الطيارة والثابتة
  • اعتقال (12) مواطناً فلسطينياً، بينهم (3) أطفال وامرأة واحدة، على الحواجز العسكرية الداخلية في الضفة

ملخص

واصلت قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي خلال الفترة التي يغطيها التقرير الحالي (28/6/2018 – 4/7/2018)، انتهاكاتها الجسيمة والمنظمة لقواعد القانون الدولي الإنساني، والقانون الدولي لحقوق الإنسان في الأرض الفلسطينية المحتلة. وخلال الأسبوع الذي يغطيه هذا التقرير، استمرت تلك القوات في استخدام القوة ضد المدنيين الفلسطينيين المشاركين في التظاهرات الاحتجاجية بعد تأجج الأجواء إثر إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن القدس عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي، ونقل السفارة الأمريكية، إليها والذي جرى بتاريخ 14/5/2018، وهو ما شكل سابقة خطيرة تتناقض مع القانون الدولي. وتجلت تلك الانتهاكات أيضاً بالإمعان في سياسة الحصار والإغلاق، والاستيلاء على الأراضي خدمة لمشاريعها الاستيطانية، وتهويد مدينة القدس، والاعتقالات التعسفية، وملاحقة المزارعين والصيادين.  تجري تلك الانتهاكات المنظمة في ظل صمت المجتمع الدولي، الأمر الذي دفع بإسرائيل وقوات جيشها للتعامل على أنها دولة فوق القانون.


للمزيد حمل المرفق 
للتحميل
mediafire
اضغط هنا

اشترك في القائمة البريدية للموقع ليصلك كل ماهو جديد :
التالي
« Prev Post
السابق
Next Post »