المستجدات

الأربعاء، 6 مارس 2019

موقع الدائرة العسرية والامنية بــ م.ت.ف

14 انتهاكاً إسرائيلياً بحق الصحفيين الشهر الماضي

رصدت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية "وفا"، 14 انتهاكا بحق الصحفيين في الأرض الفلسطينية، من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي خلال شهر شباط الماضي.
وأكدت "وفا" في تقريرها الشهري عن الانتهاكات الإسرائيلية للصحفيين، اليوم الثلاثاء، أن قوات الاحتلال الإسرائيلي لا تزال تواصل وتتعمد استهداف الصحفيين الفلسطينيين ضمن سياسة مبرمجة بهدف الحد من نشاطهم ودورهم في تغطية الأحداث والممارسات والانتهاكات التي تنفذها بحق المواطنين العزل.
وأوضحت أن عدد المصابين من الصحفيين خلال شهر شباط جراء إطلاق العيارات المعدنية المغلفة بالمطاط وقنابل الغاز والصوت والاعتداء بالضرب المبرح، إضافة إلى اعتداءات أخرى، بلغ 10 مصابين، أما عدد حالات الاعتقال والاحتجاز وسحب البطاقات وإطلاق النار التي لم ينتج عنها إصابات، فبلغ 3 حالات في حين سجلت حالة اعتداء واحدة على المؤسسات والمعدات الصحفية.
وبين التقرير أنه بتاريخ 1-2-2019 استهدفت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المصوّرَين اللذين يعملان بشكل حرّ عبد الرحمن الكحلوت ومعتصم أبو عصر، بقنبلتي غاز بشكل مباشر، وأصابت الأول في كتفه والثاني في رأسه، أثناء تغطيتهما مسيرات العودة شرق قطاع غزة.
وبتاريخ 8-2-2019 استهدفت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مراسلة قناة "العالم" الايرانية الصحافية إسراء البحيصي بقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى إلى إصابتها بالاختناق الشديد، أثناء تغطيتها مسيرات العودة شرق مدينة غزة.
في حين استهدفت قوات الاحتلال بتاريخ 9-2-2019 الصحفي وائل الشرافي بعيار ناري في الساق بالقرب من منطقة ابو صفية شرقي بلدة جباليا شمال القطاع، وبتاريخ 13-2-2019 استهدفت الصحفي محمد بربخ من شبكة برق الإخبارية، بقنبلة غاز في يده اليمنى ووصفت حالته بالطفيفة، اثناء تغطيته مسيرات العودة شرق مدينة غزة، وبتاريخ 15-2-2019 المصوّر الحرّ محمد الزعنون بقنبلة غاز أصابته في كتفه الأيسر، أثناء تغطيته مسيرات العودة شرق مدينة غزة.
واستدعت شرطة الاحتلال بتاريخ 17-2-2019، المسؤول الإعلامي في دائرة الأوقاف الإسلامية الصحفي فراس الدبس للتحقيق معه في اليوم التالي، بسبب قضية سابقة مقدّمة من شرطي إسرائيلي.
وفرضت قوات الاحتلال الاسرائيلي بتاريخ 18-2-2019 غرامة مالية على الصحفي محمد عصيدة من قرية تل غرب مدينة نابلس، قدرها ألفا شيقل بعد انتهاء مدة محكوميته البالغة 15 شهراً، وبتاريخ 20-2-2019 أصيب مصور شبكة "قدس" الاخبارية الصحفي معتصم سقف الحيط برصاص مطاطي بالبطن أثناء تغطيته اقتحام قوات الاحتلال شارع عمان شرق مدينة نابلس.
كما استهدفت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بتاريخ 22-2-2019 مصوّر موقع "إعلام خان يونس" منيب أبو حطب بقنبلة غاز أصابته في بطنه، أثناء تغطيته مسيرة العودة شرق مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة، وبنفس التاريخ، استهدفت الصحفي أمجد جرادة بقنابل  الغاز المسيل للدموع اثناء التغطية الاعلامية شرق مدينة غزة.
وبتاريخ 23-2-2019، اعتدت قوات الاحتلال الاسرائيلي، بالضرب المبرح على مصور وكالة "وفا" مشهور الوحواح أثناء قيامه بتصوير مسيرة للمستوطنين في شوارع البلدة القديمة من الخليل، ومنعوه من التصوير وقاموا باحتجازه.

وقررت سلطات الاحتلال بتاريخ 24-2-2019، ترحيل مصوّر وكالة "الاناضول" التركية مصطفى الخاروف من القدس، بحجة أنه "مقيم غير شرعي فيها"، بعد أن رفضت محكمة الاستئناف الإسرائيلية طلب لمّ الشّمل مع زوجته المقدسية، مدّعية أن "السبب أمني".

اشترك في القائمة البريدية للموقع ليصلك كل ماهو جديد :
التالي
« Prev Post
السابق
Next Post »