إصدار أمر بهدم منزل منفذ الهجوم في أريئيل، الشهر الماضي


أضواء على الصحافة الإسرائيلية 4 نيسان 2019
وزارة الاعلام

إصدار أمر بهدم منزل منفذ الهجوم في أريئيل، الشهر الماضي

تكتب "هآرتس" أن قائد المنطقة الوسطى، اللواء نداف بادان، وقع أمرًا يقضي بهدم المنزل الذي أقام فيه منفذ عملية اريئيل، في الشهر الماضي، والتي قُتل خلالها الرقيب غال كايدان والحاخام أحيعاد ايتنغر.
وكانت قوات الشاباك والجيش قد قتلت منفذ الهجوم، عمر أمين يوسف أبو ليلى، بعد يومين في قرية عبوين بالقرب من رام الله. وقال الشاباك في ذلك الوقت أن أبو ليلى فتح النار على قوات الأمن قبل مقتله.
مستوطن يقتل فلسطينيا قرب نابلس
تكتب "هآرتس" أن مدنيا إسرائيليا قتل فلسطينيا، أمس الأربعاء، إثر اشتباهه بمحاولة تنفيذ عملية طعن عند حاجز حوارة قرب نابلس. وطبقًا للناطق العسكري الإسرائيلي لم تقع إصابات في الحادث، باستثناء قتل الفلسطيني محمد عبد الفتاح (28 عاما)، من قرية خربة قيس. ووفقا لوزارة الصحة في رام الله، فقد تم إطلاق الرصاص على فلسطيني آخر وتم نقله مصابا بجراح متوسطة إلى مستشفى رفيديا في نابلس.
وتضيف الصحيفة أن يهوشواع شيرمان، الناشط في ائتلاف أحزاب اليمين في مستوطنة الون موريه، قال إنه الشخص الذي أطلق النار. وقال: "ذهبت إلى العمل في المقر الانتخابي، وسافرت باتجاه تفوح. وعند تقاطع حوارة، قفز إرهابي بسكين على السيارة وحاول فتح الباب. خرجت من السيارة، وحاول الإرهابي تجاوز المركبة والوصول إلي، فقمت بإطلاق النار عليه وتحييده بمساعدة شخص آخر من مستوطنة قريبة كان يقود سيارته خلفي".
الاشتباه في ارتكاب جريمة كراهية في دير جرير: تخريب المئات من شجيرات العنب و150 شجرة لوز
تكتب "هآرتس" أن سكان قرية دير جرير الفلسطينية، القريبة من مستوطنة عوفرا، أبلغوا، أمس الأول الثلاثاء، عن تخريب نحو 400 كرمة و150 شجرة لوز في أراضيهم. كما أبلغوا عن العثور على رسم لنجمة داود وشعارات "بطاقة الثمن" و"تحية إلى القرية". وأفاد السكان أنهم أبلغوا الشرطة عن أعمال التخريب وأن الشرطة وصلت إلى المكان.

للمزيد حمل المرفق
للتحميل
minfo.ps
اضغط هنا