رأفت يدين اغلاق سلطات الاحتلال مؤسسات فلسطينية في القدس الشرقية

ادان عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، الأمين العام للاتحاد الديمقراطي الفلسطيني "فدا" الرفيق صالح رأفت إقدام سلطات الاحتلال الإسرائيلي على إغلاق مؤسسات فلسطينية في القدس الشرقية المحتلة.
وقال: "إن هذه الإجراءات والممارسات الإسرائيلية الاجرامية تأتي ضمن مسلسل الانتهاكات الإسرائيلية بحق كل ما هو فلسطيني وبدعم وغطاء مطلق من الإدارة الامريكية التي باتت شريكة للاحتلال في هذه الانتهاكات المستمرة التي يرتكبها ضد الشعب الفلسطيني".
واشار رأفت إلى أنه يتوجب على المجتمع الدولي إلزام إسرائيل بقرارات الشرعية الدولية وأنها دولة ليست فوق القانون الدولي والإسراع بتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني الخاضع للاحتلال الإسرائيلي وفقاً للقرار الدولية ذات الصلة بالصراع الفلسطيني – الإسرائيلي ووقف كل هذه الجرائم التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني منذ عام 1948 وتعديها على الشرعية الدولية.

وفي نهاية بيانه أكد رأفت أنه سيعقد اليوم الأربعاء اجتماع هاماً للأمناء العامين لفصائل منظمة التحرير الفلسطينية لتوحيد الجهود من أجل التصدي للممارسات والإجراءات الإسرائيلية وكذلك مواجهة القرارات التي يعمل عليها الطاقم الصهيوني في الإدارة الامريكية الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية وانهاء حل الدولتين، كما وستواصل القيادة الفلسطينية العمل على المستويين العربي والدولي من اجل مساءلة ومحاسبة إسرائيل في المؤسسات الدولية وتأمين الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.