رأفت: احياء شعبنا لذكرى انطلاقة الثورة وحركة فتح يؤكد من جديد أن شعبنا متحد من أجل انهاء الاحتلال

 


أكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، الأمين العام للاتحاد الديمقراطي الفلسطيني "فدا" الرفيق صالح رأفت أن احياء شعبنا لذكرى انطلاقة الثورة الفلسطينية وذكرى انطلاقة فتح في الوطن والشتات يؤكد من جديد أن شعبنا متحد من أجل انهاء الاحتلال الاسرائيلي بشكل كامل عن الاراضي الفلسطينية التي احتلت عام 1967 وفي المقدمة القدس الشرقية المحتلة من اجل اقامة الدولة الفلسطينية على حدود الرابع من حزيران عام 67 بعاصمتها القدس وتأمين حق اللاجئين الفلسطينيين في العودة عملا بالقرار مئة واربعة وتسعين.

وأشار رأفت في حديث لإذاعة صوت فلسطين، اليوم الثلاثاء، أن شعبنا سيقاوم على الارض عبر كل أشكال المقاومة الشعبية الإجراءات الإسرائيلية التي تكرس الاحتلال وتقوم بعمليات الضم لتفسد حل الدولتين، مع متابعة العمل مع المؤسسات الدولية داعيا الامم المتحدة إلى توفير الحماية الدولية لشعبنا الذي يتعرض يوميا للاعتداءات وجرائم من قبل جيش الاحتلال أو عصابات الاستيطان.

وشدد على دعوة المؤسسات الدولية لفرض عقوبات على دولة الاحتلال بإلزامها بقرارات الشرعية الدولية. وفيما يتعلق ببيان السبع عشرة كنيسة امريكية للرئيس جو بايدن لدعم الشعب الفلسطيني، أكد أن هذا الموقف محل تقدير واحترام من قبل شعبنا، مشدداً أن على الادارة الامريكية الجديدة لعب دور ايجابي في عقد مؤتمر دولي للسلام.