المستجدات

الأحد، 7 يوليو 2019

موقع الدائرة العسرية والامنية بــ م.ت.ف

الأرض الفلسطينية المحتلة تشهد مزيداً من جرائم الحرب الإسرائيلية «27 يونيو 2019- 3 يوليو 2019»

مقتل مدني فلسطيني على يد شرطة الاحتلال في قرية العيساوية، شمال شرقي مدينة القدس المحتلة
إصابة (45) مدنياً، بينهم (3) أطفال، ومصور صحفي، في الضفة الغربية
قوات الاحتلال تواصل استخدام القوة المفرطة تجاه المتظاهرين السلميين في قطاع غزة للجمعة الرابعة والستين
إصابة (129) متظاهراً، بينهم (32) طفلا، و(5) نساء، و(8) مسعفين، وصحفيان، ووصفت إصابة أحدهم بالخطيرة
قوات الاحتلال تنفذ (67) عملية اقتحام في الضفة الغربية، و(8) عمليات في القدس، واثنتان في قطاع غزة
اعتقال (121) مواطناً، بينهم (12) طفلاً، اعتقل (65) منهم، بينهم (10) أطفال في محافظة القدس
اعتقال اثنين من المواطنين حاولا التسلل من القطاع إلى إسرائيل
  استمرار إطلاق النار تجاه المزارعين ورعاة الأغنام في المناطق الحدودية لقطاع غزة دون وقوع إصابات
الأعمال الاستيطانية تتواصل في الضفة الغربية
مصادرة (3) بركسات تستخدم لإيواء المواشي ومولدات كهرباء وضخ مياه في برية قرية زعترة، شرق بيت لحم
تجريف (5) آبار مياه جمع، واقتلاع اشجار حرجية في المحمية الطبيعة جنوب محافظة الخليل
المستوطنون ينفذون (4) اعتداءات، ويصيبون مسناً بجراح
سلطات الاحتلال تواصل إجراءات تهويد مدينة القدس الشرقية المحتلة
قوات الاحتلال تستبيح قرية العيساوية، شمال شرقي المدينة
إجبار مواطن على هدم منزله ذاتياً في حي رأس العامود، وتوزيع إخطارات هدم لعدة منشآت سكنية تجارية
افتتاح نفق أسفل حي وادي حلوة في بلدة سلوان، بمشاركة سفير الولايات المتحدة في إسرائيل
إطلاق النار (3) مرات تجاه قوارب الصيد في عرض البحر في قطاع غزة
قوات الاحتلال تواصل حصارها الجائر على القطاع منذ نحو 13 عاما على التوالي، وتقسيم الضفة إلى كانتونات
اعتقال (5) مواطنين فلسطينيين على الحواجز العسكرية الداخلية في الضفة الغربية

ملخص:
واصلت قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي خلال الفترة التي يغطيها التقرير الحالي (27 يونيو 2019- 3 يوليو 2019) انتهاكاتها الجسيمة والمنظمة لقواعد القانون الدولي الإنساني، والقانون الدولي لحقوق الإنسان في الأرض الفلسطينية المحتلة. وخلال الأسبوع الذي يغطيه هذا التقرير، استمرت تلك القوات في استخدام القوة ضد المدنيين الفلسطينيين المشاركين في مسيرات العودة وكسر الحصار، التي انطلقت في قطاع غزة منذ تاريخ 30/3/2018، حيث سقط الآلاف ما بين قتيل وجريح منذ ذلك التاريخ، فضلا عن أعمال القصف المدفعي للأراضي الزراعية، وسط تشديد الحصار المفروض منذ نحو 13 عاما، وملاحقة الصيادين في عرض البحر. وفي الضفة الغربية، استمرت قوات الاحتلال في استخدام القوة ضد المدنيين الفلسطينيين المشاركين في تظاهرات ضدها، وأمعنت في الاستيلاء على الأراضي خدمة لمشاريعها الاستيطانية، وتهويد مدينة القدس، والاعتقالات التعسفية، وملاحقة المزارعين. تجري تلك الانتهاكات المنظمة في ظل صمت المجتمع الدولي، الأمر الذي دفع بإسرائيل وقوات جيشها للتعامل على أنها دولة فوق القانون.


اشترك في القائمة البريدية للموقع ليصلك كل ماهو جديد :
التالي
« Prev Post
السابق
Next Post »