رأفت يدين الاعتداء الإرهابي الذي وقع بالقاهرة في محيط منطقة القصر العيني


ادان عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، نائب الأمينة العامة للاتحاد الديمقراطي الفلسطيني "فدا" الرفيق صالح رأفت الاعتداء الإرهابي الذي استهدفت مواطنين عزل في جمهورية مصر العربية الشقيقة امام مستشفى القصر العيني في القاهرة، وأسفر عن استشهاد العشرات وإصابة آخرين بجروح بين متوسطة وخطيرة.
واشار في تصريح له، اليوم الثلاثاء الى ان هذا العمل الاجرامي هو جزء من مخطط يستهدف النيل من جمهورية مصر العربية والمنطقة برمتها، مؤكدا ان الشعب الفلسطيني وقيادته تقف الى جانب جمهورية مصر العربية شعبا وحكومةً.
وأعرب رأفت عن تعازيه الحارة ومواساتنا للشقيقة مصر في ضحايا الحادث الإرهابي الآثم الذي وقع في محيط منطقة قصر العيني، مساء الاحد، متمنياً الشفاء العاجل للجرحى والعزاء والصبر والسلوان لذوي الشهداء.
وفي نهاية بيانه أكد رأفت على أهمية اعادة ربط اواصر العلاقات العربية العربية والتعاون العربي والعمل الموحد من أجل اجتثاث الإرهاب الذي يهدد المنطقة العربية والعالم اجمع.