السيناتور الأميركي ساندرس يدعو المتظاهرين في تل أبيب إلى رفض مخطط الضم

وفا- دعا عضو مجلس الشيوخ الأميركي بيرني ساندرس المتظاهرين في تل أبيب، إلى رفض مخطط الضم، وضرورة إقامة دولة فلسطينية.
وقال ساندرس في رسالة وجهها للمتظاهرين عبر تقنية الكترونية "في هذه الأيام الصعبة لإسرائيل وللولايات المتحدة، لم تكن فترة أكثر أهمية من الوقت الحالي للنضال من أجل العدالة والنضال، من أجل المستقبل الذي نستحقه جميعا، ويثلج صدري أن أرى الكثير منكم يهودا وعربا تقفون هذا المساء معا من اجل السلام والعدالة والديمقراطية".
وأضاف "أريدكم ان تعلموا أنكم لستم لوحدكم، وهنالك ملايين من الأشخاص حول العالم في الولايات المتحدة أيضا يدعمون هذه القيم الانسانية المتعلقة بنا جميعا، ان نقف ضد قادة دكتاتوريون، وأن نبني مستقبلا مشتركا للسلام من اجل كل فلسطيني وكل إسرائيلي".
وتابع قائلا: "أن مثلكم أؤمن أن مستقبل الفلسطينيين والاسرائيليين متعلق الواحد بالآخر، ويستحق ان يعيش أبناءكم بسلام وبحرية وبمساواة، ومن اجل ذلك فإن مخطط الضم غير القانوني لأي جزء من الضفة الغربية يجب أن يتوقف، وأن ينتهي الاحتلال، وعلينا ان نعمل سويا لبناء مستقبل من اجل المساواة والكرامة، ومن اجل كل المواطنين في إسرائيل وفلسطين، وأنا اعلم أننا سنحتفل يوما بإقامة دولة فلسطينية مستقلة بجانب إسرائيل، وسيتم هذا الامر بفضل أناس مثلكم ناضلوا من أجل العدالة والديمقراطية، ومن اجل حقوق الانسان".


وأردف: "بكلمات صديقي أيمن عودة النائب العربي في الكنيست أختم أن المستقبل الوحيد الذي امامنا هو مستقبل مشترك، سنبنيه سويا، وأنا أعي انني باسم الكثيرين في أميركا عندما أقول لكم أن اتضامن معكم شكرا لكم".