موقع عبري: تسجيل 525 دونماً من أراضي نحالين لصالح المستوطنين


وكالات: قال موقع إسرائيلي، أمس، إن مخطط الضم الذي كانت حكومة الاحتلال تريد تنفيذه في بداية تموز الحالي، "ينفذ على أرض الواقع".
ووفق موقع "كيباه" العبري: "في خطوة تاريخية تم تسجيل 525 دونما من أراضي بلدة نحالين جنوب غربي بيت لحم قرب مجمع (غوش عتصيون) لصالح الصندوق القومي اليهودي".
وقال شلومو نيئمان، رئيس مجلس تجمع "غوش عتصيون" الاستيطاني، إن الخطوة إجراء تاريخي بعد 76 عاما بتسجيل الأراضي من أجل توسيع "غوش عتصيون".
ورفضت محاكم الاحتلال كافة الأوراق التي قدمها الفلسطينيون على مدار أعوام وتثبت ملكيتهم للأراضي، كما سمحت بتسجيلها لصالح ملكية المستوطنين.
واعتبر داني عطار رئيس ما يسمى الصندوق القومي اليهودي الخطوة بقيمة تاريخية وصهيونية مهمة تسمح لتجمع "غوش عتصيون" ببدء بناء جديد لمئات الوحدات السكنية.
ويعتبر "غوش عتصيون" تجمع مستوطنات إسرائيلية يفصل جنوب الضفة الغربية الذي يضم مدينتي الخليل وبيت لحم عن مدينة القدس ويضم المجمع الاستيطاني 22 مستوطنة تستحوذ على مساحة تقدر بـ 56 كيلومترا مربعا، ويقطنه 100 ألف مستوطن.
وتعقيبا على ذلك، قالت حركة "السلام الآن"، إن الصندوق القومي اليهودي حول نفسه خلال السنوات الأخيرة إلى "الصندوق القومي اليهودي للمستوطنين".
وأضافت حركة "السلام الآن" في بيان، "من المؤسف أنه بدلا من الانخراط في تنمية دولة إسرائيل، فإنه يواصل الاستثمار في مشروع الاستيطان المثير للجدل".
وأوضحت "اختار الصندوق القومي اليهودي مرة أخرى خدمة المصلحة الضيقة لجمهور صغير بينما يدوس على حقوق الإنسان الأساسية للسكان الفلسطينيين".