رأفت: نرفض وندين موقف وزراء الخارجية العرب بعدم إدانة الاتفاق الثلاثي الأمريكي -الإسرائيلي -الإماراتي

عّبر عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، الأمين العام للاتحاد الديمقراطي الفلسطيني "فدا" الرفيق صالح رأفت عن رفضه وإدانته لموقف مجلس وزراء الخارجية العرب بعدم الموافقة على مشروع القرار الفلسطيني بإدانة الاتفاق الثلاثي الأمريكي -الإسرائيلي -الإماراتي الذي يطبع العلاقات الإماراتية مع دولة الاحتلال الإسرائيلي قبل إنهاء إسرائيل لاحتلالها للأراضي الفلسطينية والعربية المحتلة منذ عام 1967 وفي مقدمتها القدس الشرقية.
كما أكد رأفت على موقف دولة فلسطين الذي منع صدور بيان عن وزراء الخارجية العرب يستجيب لمشروع القرار الذي تقدمت به دولة الإمارات العربية لشرعنة وإعطاء الضوء الأخضر لدولة الإمارات من أجل التوقيع على اتفاق التطبيع مع إسرائيل يوم الثلاثاء القادم في واشنطن.
ودعا رأفت الدول العربية كافة للالتزام بقرار وزراء الخارجية العرب الأخير "التمسك بحل الصراع العربي - الإسرائيلي وفق القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة بما فيها 242و338و1515، وبمبادرة السلام العربية لعام 2002 بكافة عناصرها، والتي تنص على أن السلام الشامل مع إسرائيل وتطبيع العلاقات معها، يجب أن يسبقه إنهاء احتلالها للأراضي الفلسطينية والعربية المحتلة منذ عام 1967، بما فيها القدس الشرقية، واعترافها بدولة فلسطين وحقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف، بما فيها حق تقرير المصير وحق العودة والتعويض للاجئين الفلسطينيين، وحل قضيتهم بشكل عادل وفق قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 194 لعام 1948".

وفي نهاية تصريحه دعا رأفت دولة الإمارات العربية للالتزام بالقرار الأخير لوزراء الخارجية العرب وعدم الذهاب إلى واشنطن للتوقيع على اتفاق التطبيع مع دولة الاحتلال الإسرائيلي يوم الثلاثاء القادم.