رأفت يدين جريمة دهس مواطنين في مسار بيئي بسيارة مستوطن متطرف في منطقة الاغوار


أدان عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، الأمين العام للاتحاد الديمقراطي الفلسطيني "فدا" الرفيق صالح رأفت قيام مستوطن بدهس ثلاثة مواطنين فلسطينيين قرب مفرق عين البيضاء بالأغوار الشمالية، وذلك خلال مشاركتهم في مسار بيئي مما أدى الى استشهاد المواطن بلال بواطنه "52" عاما وإصابة اثنان آخران بجروح.

ووصف رأفت ما تعرض له المشاركون في المسار البيئي بالعمل الاجرامي والبشع الذي يأتي في اطار الحرب التي تشنها دولة الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنيها على الشعب الفلسطيني وخصوصا في منطقة الاغوار وذلك من اجل إرهاب المواطنين وتهجيرهم عن أرضهم وممتلكاتهم ومنعهم من الوصول الى هذه المناطق تمهيدا لضمها الى دولة الاحتلال وفق خطة الضم التي اعلن عنها رئيس الحكومة الإسرائيلي المتطرف العام الماضي ووفقا لما يسمى بــ" صفقة القرن" التي اطلقتها إدارة الرئيس الامريكي السابق.

وطالب رأفت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية، بالإسراع في فتح تحقيق جنائي في جرائم الحرب الممنهجة والمتواصلة التي ترتكبها سلطة الاحتلال ومستوطنيها بحق المدنيين العزل، كما ودعا المجتمع الدولي بما فيه الأمم المتحدة والسكرتير العام أنطونيو غوتيريش إلى الإسراع في تأمين الحماية الفورية للشعب الفلسطيني ولجم ارهاب دولة الاحتلال ومستوطنيها المتطرفين وفرض عقوبات على إسرائيل والزامها بتطبيق قرارات الشرعية الدولية وانهاء الاحتلال وتمكين شعبنا بإقامة الدولة الفلسطينية على حدود الرابع من حزيران 1967 في قطاع غزة والضفة الغربية وبعاصمتها القدس الشرقية.