جمعيات بحرينية تستنكر قمع الاحتلال أبناء شعبنا في القدس المحتلة

 


أدانت جمعيات سياسية في البحرين، اجراءات الاحتلال الإسرائيلي القمعية والوحشية بحق ابناء الشعب الأعزل ومقدساته في القدس المحتلة.

وأكدت هذه الجمعيات وهي: التجمع القومي الديمقراطي، والمنبر التقدمي، والمنبر الوطني الإسلامي، وتجمع الوحدة الوطنية، والتجمع الوطني الديمقراطي الوحدوي، والصف الإسلامي، والتجمع الوطني الدستوري في بيان اليوم السبت، أن هذه الاجراءات التي تأتي وسط صمت من الجميع، تهدف إلى فرض مزيد من اجراءات التهويد في المدينة المقدسة عبر التشديد على دخول المصلين من محافظات فلسطين للصلاة في الاقصى بهدف عزل المدينة عن باقي مدن الوطن.

وحيث الجمعيات "نضال وتضحيات أبناء شعبنا في القدس الشريف وكل مدن ومحافظات فلسطين المحتلة وصمودها وتصديها لقوات الاحتلال".

وطالبت المجتمع الدولي بالوقوف بحزم عند مسؤولياته تجاه ما يتعرض له الشعب الفلسطيني من اعتداءات وانتهاكات يومية من قبل الاحتلال ومستوطنيه، خاصة مدينة القدس المحتلة بتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني ومقدساته، كما دعت الشعب البحريني بكل أطيافه إلى تصعيد تضامنه مع الشعب الفلسطيني.

للإطلاع على نص البيان