رأفت يهنئ طلبة الثانوية العامة ويدعو المؤسسات الدولية للوقوف عند مسؤولياتهم الأخلاقية والإنسانية والقانونية في التصدي للانتهاكات الإسرائيلية بحق الطلبة والتعليم



تقدم عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، الأمين العام للاتحاد الديمقراطي الفلسطيني "فدا" الرفيق صالح رأفت من طلبات وطلاب الثانوية العامة الناجحات والناجحين بأحر التهاني والتبريكات، متمنياً لهم/ن المزيد من النجاح والمثابرة لتحقيق أهدافهم/ن وطموحاتهم/ن سعياً نحو بناء الدولة الفلسطينية بكوادر ذات كفاءات عالية. 

وشدد على أهمية دعم ومساندة جميع الطلبة وعلى وجه الخصوص بنات وأبناء الشهداء والأسرى الذين سطرت أقلامهم كلمات من النصر بنجاحهم، معبراً عن شكره لجميع من ساهم في انجاح "الانجاز2021". 

كما أشاد رأفت بجهود معلمي ومعلمات وزارة التربية والتعليم وجميع المؤسسات ذات العلاقة التي عملت في ظل الظروف الصعبة التي خلقها الاحتلال، إضافة لجائحة "كورونا" وقال: "نتطلع لحياة ملؤها العطاء والعمل والبناء لشعبنا وقضيتنا الوطنية وصولاً إلى إنهاء الاحتلال الاستيطاني والعسكري الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية التي احتلت عام 1967". 

وأضاف: "إننا نطالب المجتمع الدولي ومؤسسات حقوق الإنسان والأمم المتحدة واليونسكو وغيرها من الهيئات الدولية المعنية بالحق في التعليم إلى فضح الانتهاكات الإسرائيلية التي تهدف للنيل من حق أبناء شعبنا في التعليم ودعاهم إلى الوقوف عند مسؤولياتهم الأخلاقية والإنسانية والقانونية ومساءلة ومحاسبة دولة الاحتلال. 

وفي نهاية بيانه دعا رأفت إلى مواصلة الجهود من أجل العمل على توحيد الصف الفلسطيني وأعرب عن أمله في أن يكون هؤلاء الطلبة الناجحين هم لبنة للحرية والاستقلال والوحدة من أجل بناء الدولة الفلسطينية المستقلة بعاصمتها القدس الشرقية.