المستجدات

الأحد، 14 أكتوبر 2018

موقع الدائرة العسرية والامنية بــ م.ت.ف

رأفت: سنلاحق قتلة الشهيدة عائشة الرابي


أكد الرفيق صالح رأفت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية - نائب الأمينة العامة للاتحاد الديمقراطي "فدا" ان حكومة الاحتلال الاسرائيلية هي المسؤولة المباشرة عن قتل عائشة الرابي بعد القاء مجموعة من قطعان المستوطنين المتطرفين الحجارة على السيارة التي كانت تقلها وزوجها بالقرب من حاجز زعتره جنوب نابلس.
وقال في بيان له اليوم الاحد: " الحكومة المتطرفة في إسرائيل هي من تعطي الأوامر بالقتل وهي التي توفر الدعم لقطعان المستوطنين وتطلقهم ليعيثوا في ارضنا فسادا حيث يقومون يومياً بالاعتداء على المواطنين والمنازل والأشجار والأراضي الفلسطينية وخاصة الان في موسم قطف الزيتون، وهي ايضا التي تكيل بمكيالين فعندما يتعلق الامر بالاعتداء على المستوطنين تغلق الطرق وتستبيح الأراضي الفلسطينية وتسن القوانين والتشريعات العنصرية وتهدم المنازل، في حين يبقى الملطخة أيديهم بدماء الفلسطينيين من المستوطنين دون حساب بل وتشجعهم دولة إسرائيل الفاشية على ان يتمادوا من خلال توفير الحماية لهم".
وأضاف: " اننا اذ نعبر عن ادانتنا لكل هذه الاعمال الهمجية والبربرية من حكومة الاحتلال وجيشها ومستوطنيها، نطالب الأمم المتحدة بتوفير الحماية الدولية العاجلة وفقا للقرارات الأممية الصادرة عنها بهذا الشأن".
واكد رأفت انه تم رفع قضايا في محكمة الجنايات الدولية على مسؤولين إسرائيليين ارتكبوا جرائم بحق الشعب الفلسطيني، وسيتم ملاحقة قتلة الشهيدة عائشة الرابي وكل من تتلطخ أيديهم بدماء الفلسطينيين عاجلاً ام اجلاً.
وفي نهاية بيانة أكد رأفت على ان مواجهة إسرائيل وشريكتها امريكا يكون بإنهاء الانقسام فورا وتطبيق اتفاق المصالحة الذي وقع في القاهرة في أكتوبر/تشرين الأول من العام 2017.
ودعا رأفت جماهير شعبنا الفلسطيني الى تشكيل لجان الحماية الشعبية في جميع المدن والبلدات والقرى الفلسطينية المحاذية للمستوطنات الإسرائيلية.

اشترك في القائمة البريدية للموقع ليصلك كل ماهو جديد :
التالي
« Prev Post
السابق
Next Post »