رأفت: تصريحات فريدمان تمثل توافقا واضحا بين الإدارة الامريكية وحكومة نتنياهو

قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، الأمين العام للاتحاد الديمقراطي الفلسطيني "فدا" الرفيق صالح رأفت: "ان تصريحات السفير الامريكي لدى اسرائيل المستوطن ديفيد فريدمان حول الاستيطان في الضفة تمثل توافقا واضحا بين إدارة ترامب وحكومة نتنياهو حيث باتت امريكا شريكة لإسرائيل في تكريس الاحتلال للأرض الفلسطينية".
واضاف رأفت في حديث لإذاعة صوت فلسطين الرسمية، اليوم الخميس: "ان تصريحات وزير جيش الاحتلال نفتالي بينيت، ضم مناطق "ج" في الضفة الغربية لإسرائيل تتساوق مع تصريحات نتنياهو التي يقول فيها بانه لن يعمل على إزالة اية مستوطنة من الضفة بل العمل على توسيعها اضافة الى ضم شمال البحر الميت وغور الاردن لإسرائيل".
واشار أن كل الاجراءات الاسرائيلية المتمثلة بهدم البيوت والمنشآت تؤكد بانها ستعمل على ضم الضفة وتمنع اقامة دولة فلسطينية على حدود عام 67 وعاصمتها القدس الشرقية.
واكد رأفت على ان القيادة ستواصل تحركها في كافة المحافل والمؤسسات الدولية لمحاسبة ومساءلة اسرائيل على كل اجراءاتها ونشاطاتها الاستيطانية المتواصلة على الارض الفلسطينية.